1018 إصابة جديدة و995 حالة شفاء خلال الـ24 ساعة الماضية

1018 إصابة جديدة و995 حالة شفاء خلال الـ24 ساعة الماضية

أعلنت وزارة الصحة، اليوم الجمعة، عن تسجيل 1018 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، و995 حالة شفاء، و12 حالة وفاة خلال الـ24 ساعة المنصرمة.

وأوضح منسق المركز الوطني لعمليات طوارئ الصحة العامة بوزارة الصحة، السيد معاد لمرابط، في تصريح صحافي، أن الحصيلة الجديدة رفعت العدد الإجمالي لحالات الإصابة المؤكدة بالمملكة إلى 30 ألف و662 حالة منذ الإعلان عن أول حالة في 2 مارس الماضي، ومجموع حالات الشفاء التام إلى 21 ألفا و548 حالة بنسبة تعاف تناهز 70 في المائة، فيما ارتفع عدد الوفيات إلى 461 حالة.

وأبرز السيد لمرابط أن حالات الوفاة الجديدة (12 حالة) تتوزع على مدن الدار البيضاء (5 حالات)، وفاس (4 حالات)، والرباط (حالة واحدة)، وطنجة (حالة واحدة)، ومراكش (حالة واحدة). وعلى مستوى التوزيع الجغرافي للحالات المسجلة خلال الـ24 ساعة الأخيرة عبر جهات المملكة، أوضح السيد المرابط أنه تم تسجيل 309 حالة بجهة الدار البيضاء-سطات (272 حالة بالدار البيضاء، و34 بالمحمدية، و2 ببرشيد، وحالة واحدة بنسليمان )، و294 حالة بجهة طنجة-تطوان-الحسيمة (256 حالة بطنجة، و33 بتطوان، و3 بالحسيمة، وحالة واحدة بكل من المضيق الفنيدق والعرائش)، و 197 حالة بجهة فاس مكناس (110 حالة بفاس، و45 بصفرو، و20 بمكناس، و12 بتازة، و6بالحاجب، و3 بتاونات، وحالة واحدة بمولاي يعقوب)، و80 حالة بجهة الرباط-سلا-القنيطرة (25 بتمارة، و21 بكل من سلا والرباط، و5 حالات بسيدي قاسم، و4 بكل من القنيطرة وسيدي سليمان).

وسجلت 36 حالة بجهة مراكش آسفي (35 حالة بمراكش، وحالة واحدة بآسفي)، و31 حالة بجهة درعة-تافيلالت (19حالة بورززات، و8 بميدلت، و3 بزاكورة وحالة واحدة بالراشيدية)، و22 حالة بالجهة الشرقية (6 حالات بكل من جرادة ووجدة وتاوريرت، و2 بالناظور، وحالة واحدة بكل من جرسيف، وفكيك).

كما تم تسجيل 18 حالة بجهة بني ملال خنيفرة (13 حالة ببني ملال، و5 بخريبكة) و 11 حالة بسوس-ماسة (5 حالات بانزكان، و3 بكل من تزنيت وتارودانت)،و7 حالات بجهة الداخلة-وادي الذهب، و7 حالات بجهة العيون-الساقية الحمراء (بالعيون)، و6 حالات بجهة كلميم-واد نون (4 حالات بكلميم وحالتان بطانطان).

أما مجموع الحالات النشطة التي لا تزال تتلقى العلاج، فيبلغ حاليا 8653 حالة، بمعدل 24 لكل 100 ألف نسمة، تتوزع على جهات الدار البيضاء-سطات (2242) وطنجة-تطوان-الحسيمة (2094)، وفاس-مكناس (1865 )، ومراكش-آسفي (1039)، والرباط سلا القنيطرة (706)، ودرعة تافيلالت (226)، وبني ملال خنيفرة (186)، والجهة الشرقية (141).

وسجلت 4 جهات أقل من 100 حالة نشطة وهي الداخلة وادي الذهب (54)، وسوس ماسة (52)، العيون الساقية الحمراء (41)، وكلميم واد نون (7).

وأشار المسؤول إلى أن مجموع الحالات الصعبة والحرجة الموجودة حاليا بأقسام الإنعاش والعناية المركزة يصل إلى 127 حالة، 23 منها تحت التنفس الاصطناعي، تتوزع بين جهات الدار البيضاء-سطات (46 حالة، بينها 13 حالة تحت التنفس الاصطناعي)، ومراكش-آسفي (33 حالة) وطنجة-تطوان-الحسيمة (23 حالة، بينها حالتان تحت التنفس الاصطناعي)، وفاس-مكناس (11 حالة، بينها 5 حالات تحت التنفس الاصطناعي) ، والرباط-سلا-القنيطرة (11 حالات، من بينها 3 تحت التنفس الاصطناعي)، وسوس -ماسة (3 حالات).

وسجل السيد المرابط أن 78 في المائة من 1018 حالة الجديدة، أي 794 حالة، تم تشخيصها في إطار منظومة تدبير المخالطين والبؤر، التي شملت إلى حدود هذا الوقت 131 ألف و996 مخالطا، فيما لا يزال 19 ألفا و376 مخالطا رهن التتبع الطبي، مشيرا إلى أنه تم استثناء 20 ألفا و325 حالة من كونها مصابة، ليرتفع إجمالي الحالات المستبعدة إلى مليون و374 ألف و497 حالة.