مهاجر مغربي يقتل ابنه الصغير ويحاول الانتحار في ألمانيا

مهاجر مغربي يقتل ابنه الصغير ويحاول الانتحار في ألمانيا

نفذ مهاجر مغربي في ألمانيا جريمة قتل بشعة بعدما أجهز على ابنه الصغير وأضرم النار في المنزل قبل أن يحاول الانتحار عبر إلقاء نفسه من النافذة.

وأفادت تقرير إعلامية بأن الأمر يتعلق بمهاجر مغربي، 33 سنة، قتل ابنه، 3 أعوام، بمدينة «  Lahnstein« .

وكان إطفائيون عثروا على الطفل الصغير ميتا داخل الشقة، على أن تشريحا لجثة الأخير كشف انه لفظ أنفاسه الأخيرة بسبب اعتداء جسدي.

ورجح المحققون أن الأب الذي يرقد في غيبوبة بعد سقوطه من شرفة منزله اعتدى على ابنه الصغير حتى لفظ أنفاسه فقرر التخلص من آثار جريمته بإضرام النار في المنزل قبل أن يحاول الانتحار.