ملكة بريطانيا: سنخرج من الاتحاد الأوروبي بنهاية يناير المقبل

ملكة بريطانيا: سنخرج من الاتحاد الأوروبي بنهاية يناير المقبل

ملكة بريطانيا، الملكة اليزابيث الثانية

قالت ملكة بريطانيا، الملكة اليزابيث الثانية، اليوم الخميس، إن حكومة رئيس الوزراء، بوريس جونسون، ستعمل على إتمام إجراءات خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي (بريكسيت) بنهاية يناير المقبل.

وقالت الملكة إليزابيث في خطاب لدى افتتاح الدورة البرلمانية الجديدة إن « الحكومة ملتزمة بالخروج من الاتحاد الأوروبي بنهاية الشهر المقبل وبناء علاقات مع الشركاء الأوروبيين تكون قائمة على حرية التجارة والصداقة الدائمة ».

وأوضحت أن حكومة بوريس جونسون ستبدأ بنهاية الشهر المقبل مفاوضات اتفاق التجارة الحرة مع الاتحاد الأوروبي ومع الاقتصادات الكبرى حول العالم.

وأكدت الملكة أن بلادها ستواصل دورها الريادي على المستوى الدولي بعد خروجها من الاتحاد الأوروبي من خلال تعزيز الأمن والسلم الدوليين، فضلا عن الدفاع عن مصالحها والوقوف بجانب حلفائها.

وشكلت قضية (البريكسيت) محورا رئيسا في خطاب الملكة إليزابيث الثانية لدى افتتاحها الدورة البرلمانية الجديدة عقب انتخابات الخميس الماضي.

وتضمن خطاب الملكة الذي ألقته في قصر (ويستمنستر) وسط لندن في تقليد يجمع أعضاء مجلسي العموم واللوردات 20 مشروع قانون سيتم اعتمادها خلال الدورة البرلمانية الحالية عدد منها يتعلق بإجراءات (البريكسيت) وإلغاء كل القوانين والمعاهدات الأوروبية.

ومن المقرر أن يطرح جونسون غدا الجمعة مسودة اتفاق (بريكسيت) على نواب مجلس العموم من أجل التصديق عليها استعدادا للخروج المقرر أواخر يناير المقبل.