فيسبوك تعلق آلاف التطبيقات لانتهاكها خصوصية المستخدمين

فيسبوك تعلق آلاف التطبيقات لانتهاكها خصوصية المستخدمين

إذا كنت تعتقد أن جميع التطبيقات التي استخدمتها من قبل عبر موقع فيسبوك آمنة، فربما تكون مخطئا، حيث أعلنت شركة فيسبوك عن تعليق آلاف التطبيقات، التي هدد بعضها خصوصية المستخدمين واستخدم بياناتهم الشخصية دون علمهم.

أعلن موقع فيسبوك عن قيامه بتعليق « عشرات الآلاف » من التطبيقات في إطار سعي موقع التواصل الاجتماعي الأكبر في العالم حماية خصوصية مستخدميه. ويعتبر قرار فيسبوك جزء من تحقيق بدأته عقب فضيحة شركة « كامبريدج أناليتكا »، التي وُجهت لها اتهامات باستخدام بيانات المستخدمين من على موقع فيسبوك دون علمهم لأغراض سياسية. ويشمل التحقيق، الذي بدأ في شهر مارس 2018 ومازال مستمرا، ملايين التطبيقات تم حظر بعضها بشكل تام لانتهاكها الصريح لسياسات الموقع، على حد وصف الشركة.

وصرح نائب رئيس شركة فيسبوك ايم ارشيبونغ في بيان رسمي بأن: « التعليق لا يشكل بالضرورة مؤشرا إلى أن هذه التطبيقات كلها تشكل تهديدا، فالبعض لم يستجب لطلبنا بالحصول على معلومات ».

ووفقا لصحيفة نيويورك تايمز الأمريكية، وصل إجمالي عدد التطبيقات التي تم حجبها إلى 69 ألف تطبيق، تم حجب 10 آلاف منها فقط بسبب إساءة استعمال للبيانات الشخصية للمستخدمين.

وكانت شركة فيسبوك قد تعرضت لانتقادات حادة بعدما أقرت بأن البيانات الشخصية لعشرات الملايين من المستخدمين قد تم نقلها « بشكل غير مناسب » لشركة كامبريدج أناليتيكا، التي كانت تعمل لصالح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بحملته الانتخابية، ما دفع فيسبوك للإعلان عن نيتها مراجعة جميع التطبيقات المتاحة عبرها لتحديد كيفية استخدام كل تطبيق لبيانات المستخدمين ومدى التزامه بحماية الخصوصية.

كما أعلنت فيسبوك عن التوصل إلى اتفاق حول حماية الخصوصية مع لجنة التجارة الفدرالية الأميركية ينص على دفع الشركة غرامة مالية قدرها 5 مليارات دولار، بالإضافة إلى إجراء مراجعة سنوية لمطوري التطبيقات لإثبات التزامهم بسياسات حماية خصوصية المستخدمين على أن تتم « محاسبة أي مطور لا يجاري هذه المتطلبات ».