فضال يتلقى خبرا مزعجا من لشبونة

فضال يتلقى خبرا مزعجا من لشبونة

الدولي المغربي زهير فضال

تلقى الدولي المغربي زهير فضال مدافع نادي سبورتينغ لشبونة البرتغالي لكرة القدم، إصابة قوية، خلال مباراة "الديربي"، التي كسبها على حساب فريق بنيفكا، في الجولة 13 من منافسات الدوري البرتغالي.

وأثبتت الفحوصات الطبية، التي خضع لها الدولي فضال، تعرضه لتمزق في عضلة فخذه الأيسر، شكل له وللنادي صدمة كبيرة، خاصة وأن فترة العلاج، تتطلب ثلاثة أسابيع على أقل تقدير، كون فضال من بين دعامات خط دفاع لشبونة.   

ويرتقب أن يبتعد الدولي فضال عن الملاعب، حتى مطلع العام المقبل ، وهي المرة الأولى التي يتغيب فيها عن فريقه هذا الموسم بسبب الإصابة، خاصة وأنه مدربه « روبن أموريم »، يعتمد عليه بشكل أساسي في مباريات عصبة الأبطال وفي مباريات كأس البرتغال.

وكان فضال قد غاب عن معسكرات المنتخب الوطني الأخيرة، تحت قيادة البوسني وحيد حاليلوزيتش، وكان يأمل في استغلال الفترة المتبقية عن انطلاق « الكان » المقبل، لكسب ثقة الناخب الوطني، إلا أن الإصابة، وابتعاده عن الملاعب لثلاثة أسابيع، ستبعده عن تحقيق حلمه في المشاركة في النهائيات الإفريقية.