عندما تستخدم الأبقار دورات المياه..علماء بألمانيا ينجحون في تدريبها

عندما تستخدم الأبقار دورات المياه..علماء بألمانيا ينجحون في تدريبها

نجح باحثون نيوزيلنديون وألمان في تدريب الأبقار على استخدام دورات المياه، على أمل أن يساعد ذلك في الحد من تلوث المياه وانبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري.

عمل الباحثان في جامعة أوكلاند ليندساي ماتيوز ودوغلاس إليف على تدريب 16 من العجول على استخدام دورات المياه في مزرعة يديرها معهد لايبنيتز للأبحاث في بيولوجيا المزارع بمنطقة دومرستدورف شمالي شرق ألمانيا.

وقالا في بيان إنه إلى جانب زملائهما الألمان، أظهر الباحثان أنه يمكن تدريب معظم العجول على « التحكم في الأمر ».

وترتفع نسبة النيتروجين في بول البقر، لذلك إذا كان من الممكن تدريب الأبقار على التبول في « مرحاض » على الأقل في بعض الأحيان، يمكن التقاط النيتروجين والتعامل معه قبل أن يلوث الماء أو يتحول إلى غاز أكسيد النيتروز.

وإذا بدأت الأبقار بالتبول في المكان الخطأ، فإن العلماء سيجعلون أطواقها تهتز.

وكانت العجول تُكافأ بالطعام إذا تبولت في المرحاض.

وقال ماتيوز: « هكذا يدرب بعض الأشخاص أطفالهم، ويضعونهم في المرحاض وينتظرونهم ليتبولوا، ثم يكافئونهم إذا فعلوا ذلك ».

وأضاف: « تبين أن هذا الأمر يعمل مع العجول أيضا. « وبعد نهاية 15 يوما من التدريب، كان ثلاثة أرباع الحيوانات يقومون بثلاثة أرباع عمليات التبول في المراحيض.