عرضان ثقيلان أمام الكعبي للحسم في وجهته المقبلة

عرضان ثقيلان أمام الكعبي للحسم في وجهته المقبلة

الدولي المغربي أيوب الكعبي

توصل الدولي المغربي أيوب الكعبي، بعدد من العروض ما بين الفرق المحلي وأخرى أجنبية، أجبرته على التريث وعدم التسرع في اتخاذ قراره والحسم في مساره الاحترافي.

وتحدثت تقارير مصرية، عن لسانه وكيل أعمال المهاجم الكعبي، عن وجود عروض تلقاها اللاعب في الوقت الجاري، وتحديدا عرضين رسميين، فيما تظل كل ما تم ترويجه حول اقترابه من الدوري المصري أو عودته إلى البطولة، مجرد تكهنات.

وأكدت المصادر ذاتها، أن الكعبي يمتلك عرضين رسميين في الوقت الجاري من ألمانيا وتركيا، وأن اللاعب لم يحسم موقفه من العرضين وجاري دراسة جميع العروض في الوقت الجاري.

ونفت المصادر ذاتها، تلقي الكعبي أية عروض رسمية من أي نادي مصرية في الوقت الجاري، وأن جميع العروض التي تلقاها اللاعب في مصر من وكلاء اللاعبين فقط ولا يوجد عروض رسمية نهائيا.

وأضافت التقارير ذاتها، أن الكعبي يرحب باللعب للنادي الأهلي، وأن اللاعب لم يطلب 2 مليون دولار سنويا، كما ردد البعض، وأنه في حال تلقيه عرض من أي نادي، سينظر لحجم النادي أولا كالأهلي والزمالك.

كما كشفت التقارير ذاتها، تواصل الكعبي مع زميله في المنتخب وليد آزارو، لاستشارته في الانضمام للأهلي، بعدما تلقى اللاعب عروضا مصرية من وكلاء اللاعبين.