صناعة البلاستيك: دعوة لإنشاء منظومة جديدة

صناعة البلاستيك: دعوة لإنشاء منظومة جديدة

دعا وزير الصناعة والتجارة السيد رياض مزور، أمس الثلاثاء بالدار البيضاء، إلى إنشاء منظومة جديدة في مختلف التخصصات المتعلقة بقطاع صناعة البلاستيك.

وقال السيد مزور، خلال افتتاح النسخة العاشرة للملتقى-المعرض الدولي لصناعة البلاستيك، إنه « نظرا لكون البلاستيك يجمع العديد من المنتجات، فقد حان الوقت اليوم لتطوير العديد من المنظومات في عدد من التخصصات ومراحل المعالجة ».

وأبرز المكانة المحورية لقطاع صناعة البلاستيك على المستوى الصناعي، بالنظر إلى وجود المكونات والمواد البلاستيكية على مستوى غالبية العمليات الصناعية.

وفي ما يتعلق بتحديات توريد المواد الأولية لقطاع صناعة البلاستيك، سلط الوزير الضوء على دور إعادة التدوير والجمع الذي يجب أن يكون أكثر هيكلة من أجل نجاعة أفضل.

بالإضافة إلى ذلك، أشار السيد مزور إلى أهمية وجود مراحل إضافية للتقييم في القطاع وضمان اتصال أفضل بين سلاسل القيمة المختلفة.

من جانبه، سلط السيد هشام الهايد رئيس الفدرالية المغربية لصناعة البلاستيك الضوء على السياق الجيوسياسي الحالي الذي يطرح تحديات جديدة لمهنيي صناعة البلاستيك، لا سيما المزايدة على المواد الأولية.

وأشار السيد الهايد إلى الطابع الشامل لصناعة البلاستيك وتفاعلاتها مع جميع القطاعات، موضحا أن الملتقى يبحث في القضايا الرئيسية لقطاع صناعة البلاستيك، ويتعلق الأمر بكل من المتطلبات العامة ذات الأفضلية على المستوى الوطني، وإزالة الكربون والتآزر بين القطاعات.

ويجمع هذا الملتقى، المنظم من طرف الفدرالية المغربية لصناعة البلاستيك تحت رعاية وزارة الصناعة والتجارة، والذي يختتم اليوم الأربعاء 29 يونيو، مختلف الفاعلين الوطنيين والدوليين في مجال صناعة البلاستيك مع شركائهم الاقتصاديين والمؤسساتيين حول المواضيع الراهنة.