صفعة قوية للمحمدي تبعده عن الدوري التركي

صفعة قوية للمحمدي تبعده عن الدوري التركي

الدولي المغربي منير المحمدي

تفاجأ الدولي المغربي منير المحمدي حارس نادي هتاي سبور التركي، بقرار صادم من الاتحاد التركي، سيتسبب في غيابه طويلا عن فريقه، نتيجة تصرف عفوي، تسبب في تعرضه لأول طرد في مساره الاحترافي.

و عاقبت لجنة الانضباط داخل الاتحاد التركي لكرة القدم، الدولي المحمدي، بالإيقاف لأربع مباريات، وذلك عقب حصوله على بطاقة حمراء، في الجولة 17 ضمن منافسات الدوري التركي مع ناديه هتاي سبور.

وجاء طُرد حارس عرين « الأسود » في المباراة التي جمعت فريقه هتاي سبور بنظيره غينتشلابيرليغي، بعدما تدخل بشكل خشن، في حق أحد لاعبي الخصم على مستوى الصدر.

وشكلت ردة فعل حكم المباراة، أول طرد في مسيرة الحارس المحمدي، وكان سببا مباشرا في هزيمة زملائه أمام غينتشلاربيرلغي بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد، بعدما أن كان هتاي سبور متقدما في النتيجة بواقع هدف نظيف قبيل طرد المحمدي.

ومن جهته، تقدم المحمدي باعتذار، عما بدر منه، موضحا، عدم نيته ركل اللاعب الخصم، حيث قال في تصريح إعلامي: « لم أنل قط، بطاقة حمراء في مسيرتي الاحترافية، ولم أرغب أبدا في إلحاق الأذى بلاعب آخر، ضميري مرتاح لأني أقول الحقيقة ».