سبعينية ألمانية تتسبب بكارثة من أجل ركن سيارتها "بشكل مثالي"

سبعينية ألمانية تتسبب بكارثة من أجل ركن سيارتها "بشكل مثالي"

نجحت في ركن سيارتها دون مشاكل، لكنها لاحظت أن السيارة منحرفة قليلاً فأرادت إصلاح الأمر وركن السيارة بشكل مثالي، لتعمّ حالة من الفوضى في مدينة ماغدبورغ الألمانية بلغ ثمنها آلاف اليوروهات.

قد تكون المثالية في كل شيء مكلفة في بعض الأحيان، وتغتلف التكلفة بين إهدار الوقت الثمين أو الأموال في حالات أخرى.

عشر سيارات أُصيبت كلها بأضرار، بسبب « مناورة » امرأة في الـ 75 من العمر حاولت ركن سيارتها بشكل مثالي في مدينة ماغدبورغ الألمانية.

ووفقاً لبيانات الشرطة الألمانية فإن المرأة نجحت أول الأمر في ركن سيارتها دون مشكلة، لكنها لاحظت أن السيارة منحرفة قليلاً عن الخط الذي يحدد موضع السيارة.

وعندما حاولت المرأة تعديل هذا الخطأ وركن السيارة « بشكل مثالي »، اصطدمت بسيارتين بجوارها، وما إن حاولت العودة للخلف، إلا وصدمت سيارة ثالثة، لتفقد المرأة السيطرة على السيارة وتبدأ في حوادث تصادم متتالية، عندما حاولت العودة بالسيارة للأمام ثم الدوران بشكل دائري لتصدم جميع السيارات التي كانت مركونة في المكان.

ونقل تقرير لصحيفة « فرانكفورتر ألغمانية تسايتونغ » الألمانية عن الشرطة في ماغدبورغ قولها إن « مناورة ركن السيارة » انتهت بإلحاق أضرار بعشر سيارات.

وتُقدر الخسائر المادية بعدة آلاف يورو.