سالفيني يدعو لـ"تحصين" أوربا ضد الحراكة ويتوعد قاصرا مغربيا بدفع الثمن

سالفيني يدعو لـ"تحصين" أوربا ضد الحراكة ويتوعد قاصرا مغربيا بدفع الثمن

ماتيو سالفيني، نائب رئيس الوزراء ووزير الداخلية الإيطالي

خرج ماتيو سالفيني، نائب رئيس الوزراء ووزير الداخلية الإيطالي عن طوره، بسبب قاصر مغربي أضرم النار في مركز للشرطة، وقد دعا في تدوينة "فايسبوكية" إلى "تحصين" الموانيء في بلاده وباقي أوربا للحد من ولوج الـ"حراكة" إلى القارة العجوز.

وكان قاصر مغربي، ذو سوابق قضائية، أضرم النار، أول أمس الثلاثاء، في مركز للشرطة بمدينة ميراندولا الإيطالية ما خلف مقتل امرأتين مسنتين (84 و74 سنة) تقطنان بشقق مجاورة للمركز الأمني، بينما أصيب 20 آخرون باختناقات استدعت استشفاءهم.

الجريمة التي قام بها القاصر المغربي جعلت ماتيو سالفيني، يدعو إلى تحصين الموانيء الإيطالية والأوربية قبل أن يتعهد بالعمل على بذل كل المساعي لمنع دخول ما وصفهم بـ »المجرمين » إلى إيطاليا، متوعدا القاصر المغربي الذي أحرق مركز الشرطة في المدينة الشمالية بدفع الثمن.

وقال سالفيني في تدوينة على حائطه بـ »فايسبوك » هل منفذ الحريق.. قاصر؟ لا يهمني ذلك.. سوف يدفع ثمن فعلته »، فيما يرتقب أن يجري ترحيل القاصر المتورط في الجريمة نحو المغرب، وفق موقع « Newsweek ».

خالد ماهر