خطة شيبا لتجاوز إيران في ثمن نهائي "المونديال"

خطة شيبا لتجاوز إيران في ثمن نهائي "المونديال"

مدرب المنتخب الوطني لأقل من 18 سنة، سعيد شيبا

يواجه المنتخب الوطني لأقل من 17 عاما نظيره الإيراني، زوال غد الثلاثاء، في ثمن نهائي "المونديال"، المقامة بأندونسيا، بشعار الفوز، لضمان العبور إلى ربع النهائي.

ويركز سعيد شيبا، مدرب المنتخب الوطني، على الإعداد الذهني، لإعداد « الأشبال » عند نزالهم المرتقب ضد منتخب إيران، تحت إشراف الدكتور مجيد بروزين، بهدف تجهيزهم نفسيا تارة بشكل جماعي، وتارة أخرى بشكل فردي للخروج من ضغط المباريات ومساعدتهم على الاسترخاء واسترجاع الطراوة البدنية في أصعب الأوقات.

وكشف الدكتور بروزين، عن كيفية تحضيره للاعبين على المستوى الذهني، في تصريح للموقع الرسمي للجامعة: « نشتغل داخل المنتخب مع المجموعة نفسها لمدة عام ونصف تقريبا، ما ساعدنا في التعرف أكثر على الميزات الشخصية لكل لاعب ».

وأضاف: « يرتفع حجم الضغط في البطولات الكبرى، لذلك نحاول الاشتغال مع اللاعبين بشكل جماعي أو فردي، إذ على مستوى المجموعة نعمل على التحفيز بلوغ الأهداف التي نسطرها، وعلى الجانب الفردي نشتغل بتشاور مع الناخب الوطني ».

واختتم: « نتدخل في نهاية الحصص التدريبية، بالنظر إلى ارتفاع الحالة الفيزيولوجية لدى اللاعبين، من أجل الاسترخاء مع التنفس العميق. وهذا يدخل في إطار الاسترجاع البدني والذهني، وإعادة اللاعبين بسرعة إلى حالتهم الطبيعية ».