حكيمي يخرج عن صمته ويكشف حقيقة مغادرته للريال

حكيمي يخرج عن صمته ويكشف حقيقة مغادرته للريال

الدولي المغربي أشرف حكيمي

كشف الدولي المغربي أشرف حكيمي مدافع نادي إنتر الإيطالي، رغبته البقاء في صفوف ريال مدريد، الذي يعتبره بيته، مشيرا إلى ان النادي الملكي، كانت له رؤيا مغايرة.

وتحدث حكيمي بعد التتويج مع الإنتر بلقب الدوري الإيطالي رسميا مساء أمس الأحد، في حوار خاص مع برنامج « الشيرنغيتو » الإسباني حول تجربته الحالية وتجاربه الماضية.

وقال حكيمي عن ريال مدريد: « العودة؟ لقد أتيحت لهم الفرصة في ذلك الوقت، قبل بداية هذا الموسم ولكنهم كان لديهم تفكير آخر، كان ريال مدريد بيتي دائما وبالطبع كنت أود أن ألعب هناك وأخوض تجربة جديدة، لكنهم قرروا خلاف ذلك ».

وأضاف: « يزعجني أن البعض ظن أنني كنت خائفا من المنافسة على مركز أساسي، والحديث حول أنني خائف من فقدان المركز الأساسي، شعرت أنني مؤهل لذلك والجميع يعلم أنني كنت مستعدا للقتال، لا أعرف ما إذا كان زيدان أو هو النادي نفسه من اتخذوا القرار ».

وحول زين الدين زيدان قال حكيمي مازحا: « لا، لم يتصل بي حتى الآن، فلورنتينو بيريز؟ لم يتصل بي كذلك »، واسترسل في السياق ذاته: « أنا لا ألوم زيدان أو النادي وإدارته على ما حدث، لكن بالنظر إلى الظروف ووضع النادي وكل شيء كانت عليه الأمور في الصيف، تجد أنني اضطررت إلى المغادرة ».