جدري القرود ـ انطلاق البحث عن لقاح وألمانيا توصي بعزل المصابين

جدري القرود ـ انطلاق البحث عن لقاح وألمانيا توصي بعزل المصابين

من أجل الحد من انتشار جدري القرود في البلاد، أوصى وزير الصحة الألماني بعزل المصابين لـ 21 يوما على الأقل. وفيما أكدت منظمة الصحة العالمية وجود 131 حالة إصابة مؤكد، و106 حالات مشتبه بها، انطلقت جهود البحث عن لقاح للفيروس.

أوصى وزير الصحة الألماني كارل لاوترباخ بعزل المصابين بجدري القرود لمدة 21 يوما على الأقل، وذلك على هامش مشاركته في يوم الأطباء الألمان بمدينة بريمن اليوم الثلاثاء (24 ماي 2022).

وأعلن الوزير الألماني اليوم أنه تم طلب ما يصل إلى « 40 ألف جرعة » من لقاح الجدري « إمفانيكس » والذي صرحت الولايات المتحدة باستخدامه ضد جدري القرود، مشيرا إلى أن الأمر يتعلق بالإعداد لتطعيم الأفراد الذين خالطوا أشخاصا مصابين.

وأوضح لاوترباخ أنه يمكن استخدام اللقاح لمنع العدوى – ولكن أيضا لمنع أو على الأقل تأخير ظهور الأعراض لدى المصابين بالفعل. وقال الوزير: « أتوقع أن نحصل هنا على احتياطي من اللقاح قريبا ».

ويسبب فيروس جدري القرود عادة أعراضا خفيفة مثل الطفح الجلدي والحمى والبثور، ولكن قد تكون له مسارات شديدة أيضا.

وتتوقع وزارة الصحة الألمانية زيادة حالات الإصابة بجدري القرود. وجاء في تقرير قدمته الوزارة مؤخرا للجنة الشؤون الصحية في البرلمان الألماني (بوندستاغ): « نظرا لتعدد المخالطين للمصابين حاليا، من المتوقع حدوث المزيد من الإصابات في دول أوروبا بوجه عام ومن بينها ألمانيا ».

من جانبها قالت منظمة الصحة العالمية اليوم إنه تم تسجيل 131 إصابة مؤكدة بجدري القرود و106 حالات أخرى مشتبه بها منذ الإبلاغ عن الحالة الأولى في السابع من ماي خارج البلدان التي عادة ما ينتشر فيها المرض، مشيرة إلى أنه من غير الواضح ما إذا كانت الإصابات تمثل  » قمة جبل الجليد  » أو ما إذا كانت ذروة انتقال العدوى قد مرت بالفعل »، حسب سيلفي برياند، مديرة فريق التأهب للأخطار المعدية العالمية في المنظمة.

لقاح ضد جدري القرود

وأعلنت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها أنها في طور إطلاق جرعات من لقاح (جينيوس) لاستخدامها مع حالات لمرض جدري القرود.

وحسب وكالة رويترز تجري شركة مودرنا اختبارا للقاح محتمل للوقاية من جدري القرود في مرحلة الاختبارات قبل السريرية، لكن الشركة لم تستجب بعد لطلب الوكالة بالإفصاح عن المزيد من التفاصيل بشأن اللقاح المحتمل.

وفيما قالت الحكومة الألمانية يوم الاثنين إنها تدرس الخيارات المتاحة فيما يتعلق بالتطعيمات، منحت بريطانيا التطعيمات للعاملين لديها في مجال الرعاية الصحية. وذكرت السلطات الصحية البريطانية أنه تم إعطاء أكثر من 1000 جرعة من لقاح « إمفانيكس » إلى أشخاص مخالطين لمصابين بجدري القرود منذ الظهور الأول للمرض في البلاد.

وتمت الموافقة على لقاح « إمفانيكس » للجدري في الاتحاد الأوروبي منذ عام 2013. والدواء غير معتمد للوقاية من جدري القرود في الاتحاد الأوروبي. وأشارت منظمة الصحة العالمية مؤخرا إلى أن هذا اللقاح غير متوفر عالميا على نطاق واسع.