تبرئة مهاجر مغربي توفي في حادث دهس بإسبانيا من تهمة الإرهاب

تبرئة مهاجر مغربي توفي في حادث دهس بإسبانيا من تهمة الإرهاب

عناصر من الشرطة الإسبانية

تبددت الشكوك حول مهاجر مغربي توفي أثناء حادث دهس، أول أمس الجمعة، في مدينة "مورسيا" الإسبانية.

وكانت شبهة الإرهاب لاحقت المهاجر المغربي الذي قضى في الحادث وتسبب في مقتل أحد رواد مقهى في حي «  Roldán pachequera » لكن التحقيقات كشفت غير ذلك.

ودهس مهاجر مغربي، 25 سنة، بسيارته واجهة مقهى متسببا في وفاة أحد رواده قبل أن يلفظ أنفاسه الأخيرة بدوره وراء المقود، وفق موقع « Laverdad » الإسباني.

وثبت أن السائق الذي كان ينزف من بطنه، قد تعرض لاعتداء مسلح من قبل مجهولين وأنه فر منهم بركوبه السيارة قبل أن يفقد سيطرته عليه ويدهس واجهة المقهى ثم توفي على الفور.

وأثار الحادث في البدء هلعا في « مورسيا » بعدما ساورت شكوك المحققين كون العملية إرهابية لكنها تعلقت بتصفية حسابات أسفرت عن مقتل الضحية المغربي وضحية آخر إسباني رمته الأقدار في طريقه.