بوركينا فاسو ومالي والنيجر تنسحب من المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا

بوركينا فاسو ومالي والنيجر تنسحب من المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا

بوركينا فاسو ومالي والنيجر تنسحب من المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا

قررت السلطات الحاكمة في بوركينا فاسو ومالي والنيجر، اليوم الأحد، سحب بلدانها، وبأثر فوري، من المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا (سيدياو)، وهي منظمة إقليمية تضم 15 عضوا، بحسب ما أعلن عنه في بيان مشترك.

وذكر البيان المشترك، الذي تلي على وسائل الإعلام الرسمية لهذه الدول الثلاث، أن قادة الدول الثلاث الواقعة في غرب إفريقيا « مع تحملهم كافة مسؤولياتهم أمام التاريخ واستجابة لانتظارات وانشغالات وتطلعات شعوبهم، يقررون بسيادة كاملة الانسحاب الفوري لبوركينا فاسو ومالي والنيجر من المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا ».

وأكد قادة الدول الثلاث، على الخصوص، أن مجموعة (سيدياو) « لم تقدم المساعدة » لهذه الدول في إطار « معركتها الوجودية ضد الإرهاب وانعدام الأمن ».

يذكر أن المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا تأسست في 28 ماي 1975 في لاغوس، بنيجيريا.