بايدن يلغي أوامر لترامب استهدفت حظر تيك توك ووي تشات

بايدن يلغي أوامر لترامب استهدفت حظر تيك توك ووي تشات

قال البيت الأبيض إن الرئيس الأمريكي جو بايدن بدأ في سحب سلسلة من الأوامر التنفيذية أصدرها سلفه ترامب استهدفت حظر تحميل تطبيقي تيك توك ووي تشات، وستعمل وزارة التجارة على مراجعة المخاوف الأمنية المتعلقة بهذين التطبيقين.

أعلن البيت الأبيض أن الرئيس جو بايدن ألغى الأربعاء أوامر تنفيذية كان أصدرها سلفه دونالد ترامب بشأن حظر تطبيقي الهاتف المحمول المملوكين من الصين « تيك توك » و »وي تشات » بسبب مخاوف تتعلق بالأمن القومي.

وجاء في بيان البيت الأبيض أنه بدلاً من حظر هذين التطبيقين اللذين يحظيان بشعبية، ستعمد إدارة بايدن إلى تنفيذ « إطار عمل يستند إلى معايير وتحليل مشدد قائم على الأدلة لمعالجة المخاطر » الصادرة عن تطبيقات الإنترنت الخاضعة لسيطرة جهات أجنبية.

وكان ترامب قد أكد أن التطبيقين المملوكين من الصين يطرحان مخاطر أمنية وحاول فرض بيع تيك توك إلى مستثمرين أمريكيين، لكنه فشل في ذلك.

وتلغي الأوامر التنفيذية الجديدة لبايدن الأوامر الخاصة بتطبيقي وي تشات وتيك توك، كما تلغي أوامر أخرى صدرت في يناير استهدفت ثمانية تطبيقات أخرى للاتصالات وتكنولوجيا الاقتصاد.

وقال مسؤول في البيت الأبيض إن هناك مراجعة منفصلة للأمن القومي الأمريكي بشأن تيك توك لا تزال جارية.