الصابون يخفف ألم تشنجات الساقين.. هل من تفسير علمي؟

الصابون يخفف ألم تشنجات الساقين.. هل من تفسير علمي؟

علاج منزلي قديم من زمن الجدات، يؤكد كثيرون على فعاليته ضد تشنجات الساقين في الليل، وهو وضع قطعة من الصابون تحت أغطية السرير قبل النوم! فهل هناك تفسير علمي لهذا العلاج المنزلي البسيط؟

التقلصات والتشنجات العضلية المؤلمة للساق، مشكلة مألوفة لدى الكثيرين. خاصة من يمارسون الكثير من التمارين الرياضية.

غالباً ما تحدث هذه التشنجات أو التقلصات في الليل وتحرم المرء من النوم. لكن كثيراً ما يتم الحديث عن علاج منزلي يعود إلى زمن الجدات وربما قد سمعت عنه من قبل. وهو تغليف قطعة من صابون « الخثارة » بقطعة قماش قطنية ووضعها تحت أغطية السرير بالقرب من الساقين طوال الليل. ومع تكرار هذه الحيلة، قد تقلل من آلامك بعد وقت قصير فقط.

يؤكد كثيرون على فعالية هذه الحيلة من العلاج المنزلي، التي لم يتم إثباتها علمياً حتى الآن. لكن تقريرا نشر على موقع مجلة « فوكس » الألمانية، أشار إلى أن التفسير العلمي للتأثير الإيجابي للصابون في التخفيف من التشنجات العضلية في الساقين، يعود بالأساس إلى اختلال توازن الصوديوم أو المغنيسيوم في الجسم، مما قد يؤدي أيضاً إلى ظهور تقلصلت في الساق ولهذا قد يساعد المحتوى العالي من أملاح الصوديوم الموجودة في الصابون، في التخفيف من الألم.

علاج منزلي لا يكلفك شيئآً، كما لا توجد له أضرار جانبية. جربه بنفسك وانقل لنا تجربتك!