الرباط تتحوّل إلى قبلة لنجوم ألعاب القوى في العصبة الماسية

الرباط تتحوّل إلى قبلة لنجوم ألعاب القوى في العصبة الماسية

العداء المغربي سفيان البقالي رفقة الكيني كيبروتو

العداء المغربي سفيان البقالي رفقة الكيني كيبروتو

ستكون مدينة الرباط يوم الأحد 16 يونيو الجاري، قبلة ألعاب القوى العالمية و ذلك خلال الدورة الثانية عشرة للملتقى الدولي محمد السادس لألعاب القوى، المحطة السادسة ضمن العصبة الماسية، التي ستجرى أطوارها بالمجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله.

حيث ستعرف النسخة 12 للملتقى مشاركة نجوم عالميين سيضيئون بكل تأكيد سماء مدينة الرباط ليلة السادس عشر من يونيو ، هناك على الخصوص الجامايكي عمر ماك ليود ،بطل أولمبياد ريو دي جانيرو 2016 في سباق 110م حواجز والإيفوارية ماري خوسي تا لو ، وصيفة بطلة العالم مرتين في مونديال لندن 2017 (100م و200م). كما تعرف الدورة مشاركة بطلة العالم لسباق 1500م داخل القاعة (بيرمنغهام 2018) ووصيفة بطلة أولمبياد ريو 2016 ، الإثيوبية غيزيبي ديبابا ، وبطل العالم لمسابقة الوثب الطولي (بيرمنغهام 2018) الكوبي خوان ميغيل إشيفاريا ، والفرنسي باسكال مارتينو لاغارد ، بطلة العصبة الماسية أربع مرات في سباق 110م حواجز .

من جهة أخرى ستشكل الدورة ال12 للملتقى الدولي محمد السادس لألعاب القوى، فرصة للعدائين المغاربة للتألق بالنظر إلى قيمة الملتقى والسمعة التي بات يحظى بها عالميا، فضلا عن الاحتكاك مع أبطال عالميين بغية تحسين مستواهم ، خصوصا أنه تم إضافة سباقين اثنتين لأجندة المسابقات التي سيجري التباري فيها خارج المنافسة الرسمية، وهما سباقي 1500 متر، و5000 متر، واللذين سيخصصان بالأساس للأبطال المغاربة، بغرض تمكينهم من تحقيق (المنيما) التي تمكنهم من المشاركة في بطولة العالم لألعاب القوى المقرر إقامتها في العاصمة القطرية الدوحة شهر أكتوبر المقبل.

حيث ستعرف هذه الدورة مشاركة عدائين مغاربة متمرسين على رأسهم سفيان البقالي (3000م موانع) وعبد العاطي إكيدير ، الذي سيخوض غمار سباق 5000م لأول مرة.

وحسب اللجة المنظمة لملتقى محمد السادس لألعاب القوى، سادس محطات سلسلة الدوري الماسي لسنة 2019، فإن التنافس سيقتصر على 7 مسابقات بالنسبة للذكور، و6 مسابقات بالنسبة للإناث.

وحصرت اللجنة المنظمة لملتقى محمد السادس لألعاب القوى التباري الرسمي في مسابقات 200 متر، و800 متر، و110 أمتار حواجز، و3000 متر موانع، والوثب الطويل والوثب العالي، ورمي القرص، بالنسبة للذكور، ومسابقات 100 متر، و400 متر، و800 متر، و1500 متر، و رمي الجلة، ورمي القرص، بالنسبة للإناث.

للتذكير فإن اللجنة المنظمة خصصت مبلغ 10 ألاف دولار لأصحاب المراكز الأولى في مختلف المسابقات، و6 ألاف دولار لأصحاب المركز الثاني، و4 ألاف دولار لأصحاب المركز الثالث.

للاشارة فملتقى محمد السادس لألعاب القوى، أصبح في بضع سنوات يحتل مراكز متقدمة في ترتيب العصبة الماسية (الرتبة الثامنة)، وذلك بفضل المجهودات التي تبذلها كل الفعاليات الجامعية من لجنة منظمة وإدارة تقنية