الخارجية الأمريكية تأمر موظفيها غير الأساسيين بمغادرة العراق

الخارجية الأمريكية تأمر موظفيها غير الأساسيين بمغادرة العراق

قالت السفارة الأمريكية في بغداد في بيان إن وزارة الخارجية أمرت موظفي الحكومة غير الضروريين في العراق بالرحيل في أسرع وقت ممكن. ويأتي هذا التطور في وقت يتصاعد فيه الصراع بين طهران وواشنطن.

أمرت وزارة الخارجية الأمريكية اليوم (الأربعاء 15 ماي 2019) موظفيها غير الأساسيين في سفارتها ببغداد وقنصليتها في أربيل بمغادرة العراق. وأعلنت الوزارة، في بيان تمّ نشره على موقع السفارة الأمريكية في العراق، تعليق خدمات التأشيرات الاعتيادية في المقرّين الدبلوماسيين بصورة مؤقتة. كما أعلنت تقليص خدمات الطوارئ المقدمة للمواطنين الأمريكيين في العراق.

وكانت الولايات المتحدة أصدرت مؤخرا تحذيرا لمواطنيها من السفر للعراق، وذلك بعد أيام من زيارة قام بها وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو للبلاد وأكد فيها على الحاجة لضمان سلامة الدبلوماسيين والعسكريين الأمريكيين الموجودين بها. كما حذرت الولايات المتحدة مواطنيها الموجودين هناك بالفعل من « التوترات المتصاعدة في العراق »، وطالبتهم بالحذر. ويقول مسؤولون أمريكيون إن هناك مخططات إيرانية لإلحاق أضرار بالمصالح الأمريكية في المنطقة، وذلك في ظل تصاعد التوترات الأمريكية الإيرانية.