الجماهير المغربية تخلق الحدث عقب نهاية مباراة "الأسود"

الجماهير المغربية تخلق الحدث عقب نهاية مباراة "الأسود"

الجماهير المغربية تخلق الحدث عقب نهاية مباراة "الأسود"

آثرت الجماهير المغربية على تنظيف مدرجات ملعب البيت، الذي احتضن مباراة "الأسود" ضد كرواتيا اليوم الأربعاء، بملعب البيت بالوكرة، برسم الجولة الأولى من منافسات "المونديال".

وانتشرت فئة عريضة من أنصار المنتخب المغربي، عبر كل مدرجات ملعب البيت، لجمع كل النفايات والأزبال، خاصة وأن المواجهة، سجلت حضورا مكثفا للجماهير المغربية مقارنة بالجماهير الكرواتية التي حضرت بأعداد قليلة.

ولقي تصرف الجماهير المغربية، استحسان اللجنة المنظمة لـ « المونديال »، خاصة وأنه جاء مشابها لما قامت به الجماهير اليابانية، في مباراة الافتتاح، حيث حرصت على تنظيف المدرجات، بعد أن انصرفت كل الجماهير، رغم اختلاف جنسياتهم.

ويشكل الجمهور المغربي الاستثناء في قطر، خاصة وأنه بواصل التشجيع سواء داخل الملاعب أو خارجها، واعتبر إلى جانب الجماهير التونسية، الأكثر احتفالا في قطر.

ويرتقب أن تشهد الأيام المقبلة، توافد أعداد أخرى من الجماهير، لأجل تقديم الدعم والمساندة للمنتخب الوطني، المقبل على مباراتي بلجيكا وكندا لضمان بلوغ دور الموالي من المسابقة العالمية.