الإصابات تحوم حول أجواء المحليين

الإصابات تحوم حول أجواء المحليين

المنتخب الوطني للمحليين

دخل المنتخب الوطني للاعبين المحلين لكرة القدم، آخر محطة تحضيرية، استعدادا لمباراته المقبلة ضد منتخب الجزائري، التي ستجرى على أرضية ملعب مصطفى تشاكر بمدينة البليدة

وتدخل هذه المباراة التي ستقام يوم السبت المقبل، في إطار مباراة الذهاب من التصفيات الإفريقية المؤهلة لبطولة إفريقيا للاعبين المحليين التي ستجرى أطوارها بأثيوبيا عام 2020.

 وتحوم الشكوك حول مشاركة المهاجم أيوب الكعبي هداف النسخة الماضية من « الشان »، أمام الجزائر بسبب الإصابة التي يعاني منها و التي غاب على إثرها عن مباراة فريقه الماضية ضد نادي نواذيبو الموريتاني.

 وينتظر الكعبي تقرير عبد الرزاق هيفتي طبيب المنتخب المحلي، قبل الحسم في مسألة سفره من عدمها رفقة المحليين، ويخضع مهاجم الوداد لبرنامج تأهيلي خاص، في انتظار تعافيه بالكامل، ومواصلته الإنجاز الذي حققه من قبل في المنافسات الإفريقية.

 وفي سياق آخر، عزز المدرب حسين عموتة دفاعات المنتخب الوطني، ببدر بانون مدافع فريق الرجاء البيضاوي، بعد أن تم إسقاطه من لائحة 24 لاعبا الأولى، إذ يراهن المدرب الوطني على جاهزية صفوفه لتجاوز حاجز ذهاب الدور الاقصائي بنجاح.