اعتقال مغربي قتل جارته وانكشف أنه قتل أخرى قبل 20 عاما في إسبانيا

اعتقال مغربي قتل جارته وانكشف أنه قتل أخرى قبل 20 عاما في إسبانيا

اعتقال مغربي قتل جارته وانكشف أنه قتل أخرى قبل 20 عاما في إسبانيا

اعتقلت السلطات الأمنية في إسبانيا بالصدفة مهاجرا مغربيا، ظل مبحوثا عنه منذ سنوات، بعد اتهامه بقتل جارته، التي عثر عليها، بداية الأسبوع الجاري، مسجاة على أرضية ممر منزل كانا يتشاركانه في "سان خوسي" بمدينة سرقسطة.

وكانت إخبارية تفيد بسماع صراخ استغاثة من سيدة بالمنزل داعيا لحلول دورية شرطة بمسرح الحادث، ليجري العثور على الضحية مضرجة في دمائها بسبب سكين مغروزة في صدرها، بينما عثر على المهاجر المغربي ملقى بجانبه وهو جريح بشكل خطير استدعى نقله للمستشفى.

وبينما لم تعرف إن كان المهاجر المغربي هو من نفذ جريمة القتل، التي حدثت أول أمس الاثنين، أم أنه تعرض رفقة جارته لاعتداء قبل فرار المعتدين، فإن بحثا في سجل المتهم كشف عن معطى خطير زاد من اهتمام السلطات الأمنية بهذه الجريمة وهو أنه سبق وقتل امرأة أخرى في إسبانيا عام 2001.

ويتعلق الأمر بمهاجر مغربي يدعى « عادل »، 45 سنة، سبق وأدين في 2003، بتهمة قتل مواطنة إسبانية في 2001، غير أنه اختفى عن الأنظار وظل محل مذكرة بحث عممت في حقه، إلى أن تم التحقق من هويته بعد الجريمة التي لم تنكشف بعد ملابساته بسبب عدم استطاعته الحديث بعد.

ووفق وكالة الأنباء الإسبانية « EFE » فإن المتهم سبق وأدين من قبل محكمة مدريد بشأن قتله سيدة في 2001، لكنه فر من السجن بعد حصوله على تصريح لمغادرته من أجل الاستشفاء خارجه، إلى حين اعتقاله بعد نحو 20 سنة.