إيلون ماسك يعتزم تقليص الوظائف في "تويتر" بنسبة 75 %

إيلون ماسك يعتزم تقليص الوظائف في "تويتر" بنسبة 75 %

أفادت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية بأن الملياردير إيلون ماسك يعتزم تقليص عدد موظفي شركة التواصل الاجتماعي "تويتر" بحوالي 75 في المائة.

وأوردت الجريدة نقلا عن ماسك، الذي يرتقب أن يستحوذ على الشركة في 28 أكتوبر الجاري، أنه يخطط لتقليص عدد العاملين في الشركة من 7500 إلى ألفين تقريبا.

وكانت الشركة تعتزم إجراء تخفيضات كبيرة، حيث سيتم استبعاد 25 في المائة من الموظفين بحلول نهاية عام 2023 وإغلاق مراكز البيانات الرئيسية، بهدف خفض الإنفاق ب800 مليون دولار.

وكان ماسك قد اقترح شراء الشركة قبل التراجع عن عملية الاستحواذ في أبريل الماضي، معتبرا أن « تويتر » قدمت مزاعم كاذبة حول عدد الحسابات المزيفة على المنصة.

وردت « تويتر »بمقاضاة ماسك لإجباره على المضي قدما في الصفقة.

وكان من المقرر إجراء محاكمة لمدة خمسة أيام في ولاية ديلاوير في وقت سابق من هذا الشهر، غير أن ماسك ثب ت بعد ذلك عرضه الأصلي.

ولا يزال الخلاف قائما بين الملياردير ومنصة وسائل التواصل الاجتماعي بشأن عدد من التفاصيل التي تحتاج إلى توضيح لإنجاز الصفقة.

ولتجنب المحاكمة، يتعين على ماسك إتمام الصفقة، التي تبلغ قيمتها 44 مليار دولار، بحلول 28 أكتوبر الجاري.