إقالة مفاجئة في المغرب التطواني

إقالة مفاجئة في المغرب التطواني

لاعبو المغرب التطواني يحتفلون بتسجيل هدف

اجتمع مسؤولو فريق المغرب التطواني، يوم أمس الخميس بالمدير التقني رضا حكم، من أجل فك الارتباط بينهما بشكل ودي، بعد مرور أقل من ستة أشهر عن إشرافه على الإدارة التقنية لـ "الماط".

وعلمت « منارة »، من مصادر موثوقة، أنه خلال الاجتماع ذاته، تم الاتفاق على جميع شروط الانفصال، خاصة على مستوى الشق المالي، في انتظار الإعلان على الأمر بشكل رسمي.

وكشفت المصادر ذاتها، عن وجود مجموعة من الخيارات أمام إدارة الفريق التطواني، لتعويض الغياب على مستوى الإدارة التقنية، فضلا عن عدم الاستقرار التقني الذي يعاني منه الفريق، في ظل غياب مدرب رسمي، بعد إقالة الإسباني أنخيل إدواردو.

مضيفة، أن مجموعة من السير الذاتية، مطروحة على طاولة الفريق التطواني، ومن جنسيات مختلفة، ما بين تونس، الجزائر وإسبانيا فضلا عن أطر وطنية، ورجحت المصادر ذاتها، كفة الإطار الإسباني، بحكم العلاقات المتميزة للفريق التطواني عبر تاريخ النادي مع عدد من الأطر الإسبانية.