أفغانستان.. عشرات القتلى والجرحى في هجوم على مسجد شيعي

أفغانستان.. عشرات القتلى والجرحى في هجوم على مسجد شيعي

أسفر هجوم استهدف مسجداً شيعياً في مدينة قندوز بأفغانستان عن مقتل وإصابة عشرات الأشخاص.

ورغم عدم تبني أي جماعة الهجوم بعد، فقد سبق لتنظيم « داعش » أن أعلن مسؤوليته عن هجمات مماثلة في السابق.

قُتل وجرح عشرات الأشخاص في انفجار استهدف اليوم الجمعة مسجداً شيعياً في مدينة قندوز في شمال شرق أفغانستان، وفقاً لمصادر طبية.
وقال طبيب في مستشفى قندوز المركزي، طلب عدم كشف اسمه، لوكالة فرانس برس: « حتى الآن، تلقينا 35 جثة وأكثر من 50 جريحاً ».

وفي وقت سابق، قال مسؤول محلي في منظمة أطباء بلا حدود طلب عدم كشف هويته أيضاً لوكالة فرانس برس إن « أكثر من 90 مصاباً وأكثر من 15 جثة » نقلت إلى عيادة المنظمة غير الحكومية في قندوز.

وقال مسؤول بطالبان، تحدث لرويترز، شريطة عدم نشر اسمه، إن ما لا يقل عن 28 لقوا حتفهم كما أصيب العشرات في انفجار اليوم الجمعة.

وقال المتحدث باسم طالبان ذبيح الله مجاهد على تويتر: « وقع انفجار بعد ظهر اليوم في مسجد لأبناء وطننا من الشيعة… أسفر عن استشهاد وجرح عدد من أبناء وطننا ».

وأضاف أن وحدة خاصة وصلت إلى الموقع للتحقيق.

وكتبت بعثة الأمم المتحدة في أفغانستان في تغريدة على تويتر « تشير المعلومات الأولية إلى مقتل وإصابة أكثر من 100 شخص في تفجير
انتحاري داخل المسجد ».

ويظهر مقطع فيديو متداول على مواقع التواصل الاجتماعي رجالاً ونساء يركضون في الشارع ويصرخون بعد وقوع الانفجار.

وعلى الرغم من أنه لم تعلن أي جماعة مسؤوليتها عن الهجوم حتى الآن، فإن أفراد الطائفة الشيعية في أفغانستان يتم استهدافهم منذ سنوات من قبل تنظيم « داعش ».

ووقعت عدة هجمات في الأسابيع الأخيرة، من بينها هجوم على مسجد في كابول.

وأعلن « داعش » مسؤوليته عن بعض هذه الهجمات.

وسلطت هذه الهجمات الضوء على التحديات الأمنية التي تواجه حركة طالبان، التي سيطرت على البلاد في غشت الماضي وشنت منذ ذلك الحين عمليات ضد خلايا « داعش » في كابول.